عفوا هذه ليست منطقية..

قياسي

بعد اطلاعي على قائمة المدارس والروضات للتدريب القادم
اكتشتفت أن الجامعة قد سمحت للبعض في التدريب في القطاع الحكومي وبعد ذلك اكتشفت انها شرطت عليهم التدريس بالانجليزي أيضاً
وقد سبق أن تحدثت معهم بهذا الشأن وقوبل طلبي بالرفض
تقول مسؤولة التدريب في كلية التربية ان المدارس الحكومية أغليها غير جيدة
ومعاييرها ليست عالية ويفضل أن يكون تدريبنا في مدارس نموذجية
لأنه سبق وعانت بعض الطالبات في التدريب السابق من مدارس حكومية
حيث لم توجد حرفية في التدريس والتعامل الإداري لديهم كان سيء
ولكن هنا أطرح بعض التساؤلات
هل دبي لا توجد بها مدرسة حكومية واحدة متميزة كالخاص النوذجي
يبدو أننا بحاجة إلى أساتذة عرب في الكلية عدد يوازي الأجانب هناك
لايوجد تناسب أبدا ولا عدل
الجامعة ستحتاجهم للتنظيم والتنسيق مع المدارس الحكومية الجيدة وأيضا للتقييم
لأن الأجنبي لن يعرف كما يعرف العربي
لأنه توجد بعض الحساسيات بين القطاع الحكومي والخاص في رأيي ونريد أطراف محايدة
فكل طرف يعتقد أنه الأفضل.. والبعض متعصب لرأيه
القطاع الخاص يختلف اختلافا كبيرا عن الحكومي في التوجه والمنهج والمعايير
كل دولة لها منهجها وتدرس حسب ماتراه مناسبا
فالمدارس الهندية تختلف والأمريكية والبريطانية والإيرانية والإماراتية الحكومية تختلف في التوجه
جميلة العولمة في التعليم وهذا ماتقوم به المدارس الدولية ولكن عندما تكون جميع الأطراف مؤثرة بفاعلية في المنهج التعليمي
أما غير ذلك فهي ليست جميلة على الاطلاق
وهنا أطرح هذا التساؤل
ماهي معايير المدارس المتميزة التي تضعها جامعة زايد
حتى فضلت الخاص على الحكومي
وبالأخص المدارس الأمريكية والبريطانية
ماذا عن التقرير السنوي لجهاز الرقابة المدرسية في دبي
لتقييم المدارس الحكومية والخاصة
هل يتفضلون بالاطلاع عليه أو على الأقل إطلاعنا نحن عليه وترك الرأي لنا في الاختيار
فالتقارير تتمير بالوضوح التام والمصداقية
لأن هذا التوجه يعني أن المدارس الحكومية خارج نطاق اهتمامات جامعتنا
حتى لو وافقت لبعض الطالبات فقد سبق رفضت للعديدين
وحاولت اقناع العديدين
لقد تحدثت مع المسؤولين أكثرمن مرة والآن أفاجأ بسماحهم بالحكومي
وأجزم أن هذا استثناء فقط وأن السنة القادمة سوف تمنع ذلك
التوجه في الجامعة هو رفض التدريب في القطاع الحكومي
وهي تهيئ لذلك في كل كورس تدريب
حتى تجعل شهاداتنا معترف بها دوليا
ولكن أجزم طالبات كليتنا غير قادرات على التدريس في بريطانيا أو أمريكا أو كندا
عفوا
الأمر مضحك فعلا وتوجه الجامعة غريب
مستوى طالباتنا في الانجليزي ليس جيدا بذلك الحد الذي يسمح لهن بالتدريس في دول أجنبية
فالاعتراف هذا لن يفيد مجمل الطالبات ولا يعنيهن بشيء عدا قلة فقط معدودة على الأصابع
————————
استفدنا الكثير من القطاع الخاص حيث الحرفية والمنهج الممتاز
وطريقة التدريس المتميزة في المدارس الدولية
ونعم لدى الحكومي بعض السلبيات
و الجامعة تريد تدريبنا في أفضل المدارس في الإمارة
ولكن عفوا! ها كثير جدا
تساؤلاتي هي
ماهي معايير الجامعة وما هي معايير جهاز الرقابة المدرسية في دبي ؟؟
وماهي معايير وزارة التربية والتعليم
وهل ماتفعله الجامعة منطقي وعقلاني أم هو تحيز ؟

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s