طرق ومنهجية التدريس في مرحلة رياض الأطفال

قياسي

هناك الكثير من النظريات والأبحاث حول الطرق الأنسب لتدريس طفل الروضة وإليكم بعض هذه الطرق :
-طريقة الإلقاء

– طريقة المناقشة

– طريقة التعيينات

– طريقة حل المشكلات

– طريقة الاكتشاف

– طريقة القدوة

– طريقة القصة

– طريقة تمثيل الأدوار

– طريقة الرحلات والزيارات الميدانية

– طريقة الأحداث الجارية

– طريقة التعلم الذاتي

– طريقة التفكير الناقد

– وطريقة التفكير الإبداعي

– وإستراتيجية التعليم التعاوني

– وطريقة التمثيل

يحتار بعض المعلمين أي الطرق يستخدمون ، وأي الطرق يتركون ، وأي الطرق أفضل من غيرها،وحتى لا يقع المعلم في تلك الحيرة عليه أن يراعى مجموعة من المعايير مثل  :
– أن تكون مناسبة لأهداف النشاط .
– أن تكون مثيرة لاهتمام الأطفال نحو الدراسة .
– أن تكون مناسبة لنضج الأطفال.
– أن تكون مناسبة للمحتوى .
– أن تكون قابلة للتعديل إذا تطلب الموقف التدريسي ذلك.
– أن تراعى الفروق الفردية بين أطفال الروضة.
– أن تكون مناسبة للموقف التعليمي.
– أن تساعد الأطفال على تنمية التفكير.
– أن تسمح للأطفال بالمناقشة والحوار.
– أن تسمح للأطفال بالعمل فرادى وجماعات.
– أن تسمح للأطفال بالتقويم الذاتي.
– أن تتيح للأطفال فرصة القيام بزيارات ميدانية.
– أن تتيح للطلاب فرصة استخدام كتب أخرى غير الكتاب المدرسي.
– أن تنمى في الأطفال روح الديمقراطية.

مبادئ التدريس عند فروبل :
اتبع فروبل طرق تدريس مرتكزا على مجموعة من المبادئ :

§ مبدأ الحرية الموجهة والاختيار بدلا من القسر.
§ المحاكاة والتقليد لرغبات الكبار.
§ مبدأ التعليم عن طريق الخبرة والعمل والحياة النشطة.
§ مبدأ التطبيق العملي لكل معرفة يتحصل عليها الأطفال.
§ مبدأ الاعتماد على الميول والدوافع الداخلية للطفل في تشجيع الطفل على التعلم بدلا من اللجوء إلى الحوافز والرغبات الخارجية.
§ مبدأ الإعلاء من شأن اللعب… والاستعاضة باللعب والنشاط والمشاهدة في دراسة التاريخ والجغرافية والبيئة عن الكتب والدراسة النظرية.
§ مبدأ الوحدة والتكامل في الخبرة والنشاط التربوي.

وقد كانت هذه المبادئ أساسا من الأسس التي بنى عليها مونتسوري وجون ديوي ووليام كلارباريد وغيرهم من المربين المحدثين في القرن العشرين طرقهم التربوية.

منهجه التربية:

ألح فروبل على أن يتكون المنهج في رياض الأطفال من أنشطة الأطفال الذاتية الحرة وألعابهم الفردية والجماعية

ومن الخبرات التي تقوم على أساس التعامل مع الأشياء المادية والأمور المحسوسة ومع الجوانب المختلفة للطبيعة.

والشروط الأساسية التي يجب أن تتوافر في هذه الأنشطة هي:
أن تكون نابعة من دوافعهم ورغباتهم الداخلية وأن تكون ذات قيمة إبداعية فنية، تساعد الطفل على تنمية روح الخلق

والإبداع وتنمية مواهبه واستعداداته الفنية،وأن تكون ذات قيمة تعبيرية تساعد الطفل على التعبير عن ذاته الداخلية

وعن أفكاره ومشاعره ورغباته، وأن تكون ذات قيمة أخلاقية واجتماعية وذات قيمة في تنمية القوى الجسمية والعقلية.
وقد وظف فيها العديد من الألعاب والأغاني والأناشيد والمهن والحرف اليدوية والرحلات والزيارات ومشاهدة الطبيعة في مظاهرها المختلفة

والرسم والتصوير والتعامل مع الأشياء المادية كالمكعبات الخشبية والعصي وغيرها من الأشكال الهندسية

والمشاركة في الاستماع والمناقشة والمحادثة وقص القصص وتمثيليات ودراسة الحساب لإتاحة النشاط الحر وإيقاظ الميول.

مـــنــقــــول للفــــائــده

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s